طرق الكشف ومعرفة تشوهات الحمل والجنين



توجد نسبة بسيطة من الأطفال يولدون مع تشوهات خلقية ، والأسباب وراء هذه التشوهات تكون عديدة ولكن جميعها تصيب الجنين قبل الولادة. يمكن أن تصيب التشوهات الجنينة أي جزء من الجسم سواء الرئة أو المخ أو الكبد أو العظام. تشير الإحصائيات العلمية بأن نحو 6% من مجمل المواليد في العالم يعانون بشكل أو أخر من التشوهات والعيوب الخلقية. وفي هذا المقال سوف نتحدث عن طرق الكشف ومعرفة تشوهات الحمل والجنين.

طرق الكشف ومعرفة تشوهات الحمل والجنين

أنواع تشوهات الحمل والجنين

  • الأمراض الوراثية ، من مثل التخلف العقلي ومشاكل في تكون أجزاء من الجهاز العصبي أو الجهاز التناسلي كما أمراض القلب الوراقية ونقص المناعة.
  • تشوهات خلقية في بعض الأطراف أو المكونات الداخلية في الجسم.
  • تشوهات هيكلية لها علاقة بالتمثيل الغذائي.

أسباب تشوهات الحمل والجنين

  • الأسباب الوراثية حيث يمكن معرفة بعض هذه الأسباب قبل الحمل وبعضها يظل مجهول حتى الولادة.
  • حصول تسمم للحمل.
  • تعرض الطفل لمشاكل عند الولادة.
  • وجود مشاكل في قلب الجنين وجهازه الدوري.

طرق الكشف ومعرفة تشوهات الحمل والجنين

في الماضي كان تشخيص تشوهات الحمل والجنين عملية صعبة للغاية لضعف الإمكانيات العلمية وعدم توفر أجهزة قادرة على إختراق نسيج الجسد وتصوير الجنين بصورة واضحة. ولكن مع التطور العلمي في مجال الطب توفرت العديد من الوسائل لهذه الغاية أهمها :

  • إستخدام الأشعة الصوتية ، حيث أنها تتخصص بالكشف عن الأمراض الوراثية في الفترة بين الإسبوع الثالث عشر والرابع عشر من الحمل ، كما يمكن بهذه التكنولوجيا قياس سمك الطبقة الداخلية لعنق الحنين ، وهذا يساعد في الكشف عن أي مشاكل في الكروموسومات أو الصبغات الوراثية ، كما يساعد في الكشف عن متلازمة داون أو ما يطلق عليه الطفل المنغولي. كما أن هذه الطريقة تساعد في الكشف عن أي أمراض أو تشوهات في المخ أو القلب أو الدورة الدموية.
  • تحليل الألفا فيتو بروتين ، وهذا التحليل يكون لبروتين الألفا فيتو الموجود في جسد المرأة الحامل ، ومن خلال هذا البروتين الذي يتم تصنيعه في الكبد يمكن الكشف عن بعض الأمراض أو التشوهات الخلقية التي لدى الجنين ، وخاصة العيوب الخلقية المرتبطة بالعمود الفقري أو ما يسمى “الظهر المشقوق”.
  • التحليل الثلاثي ، وهو تحليل يقوم بقياس مستوى هرمون الأستروجين غير المرتبط ، وهرمون أخر يطلق عليه الكريونك جونادو تروفين ، ومن خلال هذه الفحوصات يمكن أن يتم تقرير كون الجنين مصاب بمرض أو تشوه أولا ، ويستخدم هذا الفحص بالذات في الكشف عن متلازمة داون بشكل دقيق حيث أن 70% من حالات الإصابة بهذا المرض يتم الكشف عنها من خلال هذا الفحص.





Ads
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

اشترك معنا وتابعنا على الفيس بوك