تفسير حلم ورؤية السير والمشي في الطريق المظلم في المنام



الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على سيدنا محمد ، الصادق الأمين ، المبعوث رحمة للعالمين ومنارة للتائهين ، وطريقا لمن رضي بالله ربا وبالاسلام دين ، وارض اللهم عن الصحابة الميامين ابا بكر وعمر وعثمان وعلي ، اما بعد.

سنتحدث في هذا المقال عن تفسير ورؤية السير او المشي في الشارع والطريق المظلم الذي ليس فيه احدا من البشر ، هذا الموضوع من ضمن المواضيع التي تحدث عنها الكثير من علماء التفسير حيث ذكروا العديد من التاويل والتفسير لهذه الرؤيا وفقا لحالة صاحب الرؤيا..

تفسير حلم ورؤية السير والمشي في الطريق المظلم في المنام

تفسير حلم ورؤية السير والمشي في الطريق المظلم في المنام :

ذهب علماء التفسير إلى أن رؤية الطريق المظلم في المنام وهو غير مألوف لصاحب الرؤيا فإنها تعني الضلالة من الدين ، والطريق في المنام يدل على شرع الله تعالى ، وإن رأى طرقاً مختلفة فإنه يدل على تعدد البدع في الدين ، ومن رأى سلطاناً يسلك طريقاً وعراً فإنه يدل على عدل هذا السلطان في المكان الذي مر منه .

*ومن رأى أنه يمشي في طريقٍ مستقيم فإنه يدل على أن صاحب الرؤيا يمتثل لأوامر الله و سنة النبي صلى الله عليه وسلم ، فإن كان صاحب الرؤيا عاصي فإنه يعود عند معصيته ويتوب إلى الله ، وإن كان صاحب هذه الرؤيا كافرا فإنه يسلم .

*ومن رأى في منامه طرقاً مختلفة فإنها تدل على التشتت والحيرة ، ومن رأى طرقاً متعددة ومتشابهة فإنها تهدي إلى الضلالة أو إلى الابتداع في الدين أو الكفر .

*ومن رأى في منامه أنه يسلك طريقاً في البحر فإنها تدل على النجاة من كرب شديد ، أو يكسب المال الحلال .

*ومن رأى طريقاً خفي المعالم فإنه يدل على الغرور أو الابتداع في الدين .

*ومن رأى أنه يمشي على الصراط المستقيم فإنه يدل على أن صاحب هذه الرؤيا يتوب إلى الله تعالى من ذنوبه ويصلح الله حاله .

*وأيضا من المفسرين من توجه إلى أن من يرى أنه يسير في طريق مظلم وطويل ويظن أنه يحسن الطريق فإنه مرجوٌ له الهداية .

هذا والله تعالى أعلم .





Ads
مواضيع متعلقة
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

اشترك معنا وتابعنا على الفيس بوك