فوائد واضرار طول النظر لهاتف Galaxy Note7 جلاكسي نوت 7



مقدمة عامة عن الموضوع:

شاعت في الفترة الحالية ومن قبل سنوات عديدة ظاهرة ادمان الاطفال على مشاهدة الافلام واطالة النظر للجوال او الهاتف الذي يمتلكه الاب او الام ، وهناك اكثر من ذلك بان يكون للطفل نفسه جوال او هاتف او ايباد خاص به يقضي جل وقته تقريبا في النظر الى الجوال ويقربه من عينيه بشكل كبير اثناء نومه او جلوسه بشكل خاطئ ، سنتعرف في هذا الموضوع عن مخاطر واضرار وفوائد طول النظر للهاتف او الجوال بشكل عام .

فوائد واضرار طول النظر لهاتف Galaxy Note7 جلاكسي نوت 7

فوائد ترك الطفل يتابع وينظر للجوال اثناء فترة فراغه من الواجبات :

من الفوائد التي قد يجنيها الطفل من النظر الى افلام والعاب وما شابه هي تفريغ الطاقة والكبت ان كان موجودا او متراكما نتيجة اعباء الدراسة والمدرسة وانجاز الواجبات وقد تكون هذا الفسحة للنظر ومتابعة الجوال هي بمثابة تحفيز للطفل بانه اذا انجز ما عليه سيكون له نصيبا من الوقت لامساك بالهاتف ومتابعة الفيديوهات التي يرغب الطفل متابعتها وهي في الغالب تكون لاطفال مثله .

ايضا من الفوائد التي يجنيها الاباء من تعلق ابنهم في الجوال او الهاتف هي ان الطفل يمكن اسكاته او الزامه بفعل معين لا يرغب به من خلال مقايضة الفعل (تنظيف الغرفة ، حل الواجبات ، المحافظة على المنزل فترة غياب الام) باعطاءه فرصة لاخذ راحته في استخدام الجوال لاغراضه ولكن يشترط في ذلك الا تكون الفرصة او الوقت المتاح كبيرا لما سوف نتحدث بعد قليل ويجب على الاهل مراقبة الطفل ووضع المواد التي يجدون انها ملائمة للطفل ان ينظر اليها ويتعلم منها في نفس الوقت مثل فيديو الاعداد او الالوان او تعلم اسماء الفواكه او ما شابه .

مخاطر ومحاذير اطالة النظر للجوال للاطفال :

اشارت العديد من الدراسات العلمية ان هناك رابط حقيقي بين المكوث فترة طويلة في النظر للهاتف او الجوال وبين الميل للوحدة من الطفل وعدم انفتاحه على اصحابه في المدرسة والميل الى التوحد في بعض الحالات ، كذلك فان بعض الدراسات حسمت الامر وقالت بان الافراط في هذا الامر هو فعلا مدعاة للاصابة بالتوحد وعدم معرفة اطباع الحول والخوف منهم في بعض الاحيان ، كما وان الهواتف الذكية والجوالات تصدر اشعة ضارة للعين (الاشعة البنفسجية ) واضاءة تكون متعبة وضارة لمؤخرة العين عند كبار السن فما بالنا وان الطفل يكون معرضا لاي خطر اكثر من المسنين او الشباب ، ومن المخاطر التي يواجهها الاباء نتيجة ادمان الابناء على النظر ومتابعة الجوال هي ان الطفل يتعلم الكثير من الصفات والعادات التي ربما لا تناسب حياة الاسرة وتكون غريبة بعض الشيء .

وذكرت  الكثير من الدراسات ان الطفل حينما يكون منسجما مع الفيديوهات على الجوال او الهواتف الذكية فان مركز السعادة الموجود في المخ يكون في قمة انفاله وهو ما يؤثر سلبا عليه وعلى مركز السعادة في حالة التعود والمبالغة في النظر بحيث يصبح لديه بلادة وعدم الشعور كما في السابق في الامور التي ربما كانت سبب فرحته في الماضي ، كذلك فان التفكير لدى الطفل يصبح غير منطقي وفي الاتجاه الغير صحيح في بعض الاحيان نتيجة ارهاق المخ في التفكير اثناء النظر للجوال وهذا الامر يؤدي الى ضعف التحصيل العلمي في الدراسة ويؤدي كذلك الى عدم الاكتراث لما يحدث حوله .





Ads
مواضيع متعلقة
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

اشترك معنا وتابعنا على الفيس بوك