تفسير حلم رؤية الله عز وجل في المنام لابن سيرين God



في البداية ان رؤية الله عز وجل في المنام او ان يرى العبد نفسه واقفا امام يدي الله تعالى والله عز وجل ينظر اليه فان كان من اصحاب الصلاح فان الرؤيا هي خير وبشارة ورحمة ومن رأى الرؤيا وكان من اصحاب المعاصي فان هذه لرؤيا بمثابة التحذير والانذار .

تفسير,حلم,رؤية,الله,منام,ابن سيرين

ومن رأى انه يناجي الله سبحانه وتعالى فان الله سيقربه ويحبب الخلق يه كذلك الامر ان راه ساجدا , ومن رأى في المنام ان الله تعالى يكلمه من وراء الحجاب فيدل على حسن دينه وصلاح امره وادى الامانة , اما ان كلمه الله بدون حجاب فانه يكون خطأ في دينه , ومن رأى الله في قلبه واستشعر عظمته شعر بقربه منه سبحانه وتعالى فانه يغفر له ويكرمه الله او يحاسبه او يبشره , ومن رأى في المنام ان الله وعده بالمغفرة او الجنة او أي وعد كان ذلك الوعد حقا وصادقا لان الله لا يخلف الميعاد لكن في هذه الرؤيا يصاب الرجل ببلاء وامتحان طوال عيشه,  ومن رأى ان الله تعالى يعظه “من الموعظة” فانه ينتهي من العمل الغير صالح وعما يغضب الله , ومن رأى الله عز وجل في المنام يلبسه الثوب فيدل هذا الثوب على الهموم والاحزان طوال عيشه ولكن يستوجب هذا الحمد والشكر , ومن رأى نورا في المنام وتحير به ولم يستطيع وصفه فانه لا يستطيع الانتفاع من يديه حتى يموت , ومن رأى في المنام ان الله سماه باسم مخالف لاسمه او نفس الاسم فان الله يرفع شانه وينصره على اعداءه , ومن رأى الله عز وجل او عرف في  منامه ان الله ساخط وغاضب عليه فدلالة الرؤيا او الوالدين غاضبان عليك والعكس صحيح فغضب الوالدين في المنام فيه دلالة على غضب الله , وقيل ان رؤية الله في المنام وهو غضبان عليك تدل على انك ستسقط او تهوي من مكان رفيع , ومن رأى انه سقط من حائط او هوى من السماء او من اعلى الجبل فان الله تعالى غضبان عليه , ومن رأى انه يقف بين يدي الله في المنام في منطقة هو يعرفها فان هذه المنطقة ستعمها البركة والخير والصلاح وينتصر المظلومين فيها ويهزم الظالمين , ومن رأى كانه ينظر الى كرسي الله عز وجل فانه ينال النعمة والرحمة , ومن رأى في منامه ان احد الناس او قيل له ان هذا الشيء هو الهك وظن هو ذلك وعبده وسجد له وكان الشيء من قبيل الصورة  او التمثال فان صاحب الرؤيا منهمك بالضلال ويكون ممن يكذبون على انفسهم ويحسبون انهم يكذبون على الله , ومن رأى في منامه انه يسب على الله عز وجل فانه كافر بالنعمة وجاحد بقضائه.






Ads
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

اشترك معنا وتابعنا على الفيس بوك
Ads