اسباب وعلاج وتخفيف الم الحوض للحامل اثناء الحمل وبعد الولادة



تتعرض الحامل أثناء فترة حملها الى الكثير من التغييرات في الجسم، وبعض هذه التغييرات مرتبط مباشرة بمنطقة البطن والظهر والحوض. يتأثر الحوض كثيرا بالحمل لأنه المنطقة التي يوجد فيها الجنين داخل الرحم ، لذلك أيضاً تشعر النساء الحوامل بالام كثيرة في الحوض نتيجة اتساعه.

هذا المقال سوف يعرض أهم أسباب الام الحوض عند المرأة الحامل ، وما هي أعراض اتساع الحوض وكيف يمكن علاجها.

اسباب الم الحوض للحامل وبعد الولادة

أسباب الام الحوض عند المرأة أثناء الحمل وبعد الولادة

مما هو معروف أن مفصلا عظمياً يسمى المفصل العاني يربط يجمع نصفي الحوض ويربطهما عن طريق مجموعة كبيرة من الأربطة. تتميز هذه الأربطة بأنها مرنة أي أنها قابلة للتحرك والاتساع.

ان المسافة بين هذه الأربطة عند المرأة الطبيعيةغ غير الحامل تتراوح من 4 الى 5 ملم ، أما عند المرأة الحامل فتكون هذه المسافة أوسع وتصل الى 8 ملم ، والسبب في ذلك أن الجسم أثناء الحمل يفرز هرمون الريلاكسين الذي يرخي الأربطة وتتسع كي يكون الحوض مناسبا لاحتواء الجنين.

اذا اتسعت الأربطة عن المعدل الطبيعي لها و وصلت المسافة الى 10 ملم ، تصيب المفصل التهابات و تشعر المرأة بالالام.

ان الشعور بالام الحوض غير مرتبظ بمرحلة معينة من مراحل الولادة بل يمكن أن تشعر بها المرأة في أي وقت فب الحمل.

أعراض الام الحوض

من الاعراض المنتشرة بين النساء الحوامل عند حدوث الام الحوض هي:

  • الشعور بألم في منطقة الفخدين والعانة.
  • الشعور بالام متواصلة في الظهر.
  • الشعور بنوع من الطقطقة في العانة.
  • الشعور بألام عند الفخذين أثناء المشي أو صعود السلالم.

علاج الام الحوض

  • استعمال الحزام الداعم في منطقة الحوض.
  • ممارسة بعض التمارين الرياضية للبطن والحوض السفلي.
  • ابقاء الفخذين قريبين من بعضهما البعض عند الانحناء أو الاستلقاء أو عند صعود السيارة.
  • عدم رفع الأغراض الثقيلة.
  • في حال صعود السلالم ينصح بصعود كل درجة لوحدها وعلى مهل ، أي وضع القدمين على الدرجة ذاتها قبل الانتقال الى الدرجة التالية ، لأن هذه العملية تخفف الضغط على مفصل الحوض.





Ads
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالكتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

اشترك معنا وتابعنا على الفيس بوك
Ads